المكتب السياسي

العمل السياسي جزء لا يمكن إغفاله في العمل الثوري المسلح، وهو ما دأبت على تطويره الجبهة الشامية ورفده بكوادر وخبرات ثورية وسياسية، تمثل المجاهدين من الجبهة الشامية في الخارج وتنقل تطلعاتهم وآرائهم حيال كل القضايا المتعلقة بالشأن السوري والثورة السورية.
 
وللمكتب السياسي في الجبهة الشامية مبادئ عامة وخاصة يعتمد عليها في الحوارات الداخلية والخارجية،  ويرى المكتب السياسي من خلال هذه المبادئ منطلقات أساسية لا يمكن التخلي عنها.
 
 
مبادئ العمل الثوري للجبهة الشامية:
 
تحقيقاً لتطلعات شعبنا في بناء وطن مستقل وحياة حرة كريمة لجميع أبنائه فإن الجبهة الشامية تعتمد مبادئها للعمل الثوري على النحو الآتي وذلك انطلاقاً من ميثاق الشرف الثوري الذي اجتمعت عليه جُلُّ فصائل الثورة. 
 
ضوابط ومحددات العمل الثوري مستمدة من أحكام الدين الإسلامي الحنيف بعيداً عن الإفراط والتفريط:
 
  1. غايتنا السياسية هي اسقاط النظام بكافة رموزه وأركانه وإقامة دولة العدل والمساواة. 
  2. ينحصر العمل العسكري داخل الأراضي السورية ويستهدف النظام المجرم الذي مارس الإرهاب ضد الشعب السوري بقواه العسكرية النظامية وغير النظامية ومن يساندهم من المرتزقة وكل من يعتدي على شعبنا ويستبيح دمه بدعاوى التكفير، مؤكدين على تحييد المدنيين عن دائرة الصراع.
  3. العمل على إسقاط النظام عملية تشاركية بين مختلف القوى الثورية، وانطلاقاً من وعي هذه القوى للبعد الإقليمي والدولي للحالة السورية فإننا نرحب باللقاء والتعاون مع الأطراف الإقليمية والدولية المتضامنة مع محنة الشعب السوري بما يخدم مصالح الثورة.
  4. الحفاظ على وحدة التراب السوري، ومنع أي مشروع تقسيمي بكل الوسائل المتاحة هو ثابت ثوري غير قابل للتفاوض.
  5. نؤمن بضرورة أن يكون القرار السياسي والعسكري سورياً خالصاً ونرفض أي تبعية للخارج.
  6. كل ما يسترد من النظام هو ملك للشعب السوري نستخدمه في تحقيق مطالبه في اسقاط النظام.
  7. دعم القضاء المستقل بما يكفل تحقيق العدل وحفظ الحقوق ورد المظالم، أولوية أساسية في عمل الجبهة.
  8. نؤمن بالتعاون مع الفعاليات المدنية والثورية بما يخدم المجتمع ويحقق أهداف الثورة.